التغذية السليمة خلال أيام العيد لتتجنب المشاكل الصحية

التغذية السليمة خلال أيام العيد لتتجنب المشاكل الصحية

يرتبط العيد عند الكثير بالإقبال على تناول المعمول والحلويات الشرقية خاصة تلك التي يدخل السمن والسكر في صنعها. كما أن البعض يعاني في الأيام الأولى بعد رمضان من مشاكل هضمية وتلبك معوي ترتبط بالسلوكيات الغذائية الخاطئة. بعد صيام شهر كامل وتغير مواعيد تناول الوجبات خلاله فإن الجسم بحاجة لوقت حتى يعود لرويتنه السابق لرمضان، لذلك فنحن ننصحكِ بما يلي لتتجنبي المشاكل الصحية خلال فترة العيد

-بداية احرصي على بدء صباح عيد الفطر بحبات من التمر وليس بوجبة افطار دسمة وليكن افطارك خفيفاً وصحياً.

-فلتكن وجبتكِ الرئيسية مقاربة لوقت الافطار المعتاد في رمضان لتهيئة الجسم مع تغييره تدريجياً في الأيام التالية حتى تصل للموعد الطبيعي.

-لا تبالغي في تناول حلويات العيد والمعمول فهي تحوي كمية عالية من السكر بالإضافة الى السمن وتناولها بكثرة قد يسبب الانتفاخ والاسهال وألم المعدة أو الحموضة وعدم الشعور بالراحة، كما أنها غنية بالسعرات الحرارية والدهون التي تساهم في زيادة الوزن.

-ننصحك بألا تتناولين أكثر من حبتين إلى ٣ حبات يومياً من المعمول، وتذكري بأن الحبة الواحدة قد تحوي من ١٨٠ الى ٢٤٠ سعر حراري حسب حجم الحبة والحشوة المكونة لها.

-يرتبط العيد في كثير من الدول العربية بشرب القهوة المرة أو العربية كما أنها الشراب التقليدي للضيافة في العيد والمرافق للحلويات.

لكن تجنبي المبالغة في تناول القهوة والقهوة العربية لاحتوائهما على كميات عالية من الكافيين والتي قد تزيد من الصداع وألم وحموضة المعدة وتسبب كثرتها الغثيان وهيجان القولون العصبي كما تسبب اضطراب ومشاكل في النوم.

-أخيراً حافظ على العادات الصحية التي اكتسبتها في رمضان واجعليها من ضمن روتينك الغذائي بعد ذلك، مثل تناول السلطات والشوربات بشكل يومي، واضافة التمر والفواكه المجففة إلى نظامك الغذائي.

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *