كيفَ أدربُ طفلي على استخدام الحمام ؟

كيفَ أدربُ طفلي على استخدام الحمام ؟

 

 

 

كثيرا ما تواجه الأم صعوبة في تدريب الطفل على استخدام الحمام وقد يؤرق مجرد التفكير في هذا الموضوع كثير من الأمهات، لذلك نلخص لكم هنا طرق تساعدكم على تهيئة طفلكم وتدريبه على استخدام الحمام .

تأكدي من جاهزية طفلك للتخلي عن الحفاظ

يبدأ معظم الناس بتدريب أطفالهم في سنّ الثانية من العمر، إلا أن البعض منهم لا يكون على استعداد لتقبّل التدريب قبل عامهم الثالث. عليك إذاً مراقبة العلامات الصحيحة كتقليد عادات استخدام الكبار للحمام على سبيل المثال، وإذا لم تجدي نتيجة فتوقفي شهر أو اثنين ثم عاودي الكرة.

شجعيه على دخول الحمام

أعطيه مكافأة على استخدام الحمام جيداً، هذا سيحفزه بشكل كبير على الذهاب المرة القادة للحمام.

ضعي جدولاً زمنيا لذلك.

حاولي أن تأخذي طفلك بداية كل ساعة إلى الحمام، بعد الوجبات وقبل النوم، حيث تساعدين الطفل على التنظيم وتفادي الحوادث، ولا تحاولي أن تسألي طفلك إذا كان بحاجة للذهاب للحمام لأنه لا يدرك حاجته لذلك.

علميه بالقراءة.

يوجد الكثير من القصص المرحة التي تتحدث عن هذا الموضوع بطريقة مضحكة، هذه القصص تساعد طفلك على تقليدها وبالتالي التعلم منها، ويوجد عنانا في تطبيق لمسة قصة تساعدك في ذلك اسمها “لم أعد صغيرة” حمليها واجعلي طفلك يستمتع ويتعلم منها.

اقرئي أيضاً 5 أفكار تساعدك في تربية طفل يحب القراءة

الحل في الصبر.

لا تيأسي إذا ما تأخر طفلك في التعلم أو أخطأ، فهو لا يزال طفلا وسيتعلم مع مرور الوقت ولكن عليك بالصبر، فالظروف الجوية تلعب دورا وعمر الطفل كذلك والطريقة والأدوات المستخدمة، فداومي على تعليمه بدون يأس.

في هذه الرحلة، أنت بحاجة لمستلزمات خاصة ستسهل عليكِ الوصول لهدفك بدون إجهاد. لتحصلي على أفضل المنتجات تصفحي مستلزمات التدريب على استخدام الحمام على موقعنا.

نهايةً يجب على الوالدين أن يعلما أن تعليم الطفل أي شيء جديد يحتاج صبر وطول بال، وإصرار، والكثير الكثير من تشجيع الطفل، ودائماً نوعوا في الأسلوب المستخدم حتى تصلوا للنتيجة المناسبة.

اقرئي أيضاً  كل ما تحتاجين معرفته في السنة الأولى من عمر طفلك

 

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *