تجهيز غرف نوم الأطفال الرضع من الألف إلى الياء

تجهيز غرف نوم الأطفال الرضع من الألف إلى الياء

يا الها من سنة مرت! لنعترف بالأمر لم تكن سنة 2020 سنة عادية، ولكن آن الأوان لنطوي صفحتها وبدء سنة جديدة بشعور إيجابي. بما أن أحداث السنة الماضية أثرت بشكل كبير على مختلف القطاعات، حتى قطاع الموضة والتصميم، آن الأوان لتعويض ذلك خلال هذه السنة. لذلك عزيزتي الأم استغلي ذلك خصوصاً إذا كنت إحدى الأمهات الجدد، لتصميم غرفة نوم طفلك الرضيع. جمعنا لك في هذا الدليل أفكار عديدة لتصميم غرف نوم الأطفال الرضع من الألف إلى الياء.

موضة ألوان الباستيل باقية

تمنح درجات ألوان الباستيل النعومة والدفيء لأي مساحة كانت، فتحولها إلى مكان ساحر وخيالي. في هذا الموسم صممي غرف نوم الأطفال بإيحاء هادئ وامزجي اللون الزهري مع درجات ناعمة من اللون الرمادي. وامزجي الكتان مع الخشب لتطفي إحساس جميل على غرفة نوم صغيرك.

كما أنه من الأسهل ومن الأقل كلفة أيضاً تصميم غرف نوم الأطفال الأشقاء، ذوي الشخصيات والاهتمامات المختلفة. حيث يمكنك إضافة اكسسوارات وألوان مختلفة، لترضي كل واحد من أطفالك المتشاركين في الغرفة. ننصح باختيار أثاث أبيض اللون لتأثيث غرف نوم الأطفال الرضع، حيث يمكنك مزجه مع ديكورات واكسسوارات من ألوان الباستيل المختلفة لإضافة إضاءة ودفئ للغرفة.

 العودة للطبيعة

بعد العزل المنزلي  تحولنا جميعاً لمحبين للحيوانات الأليفة والنباتات، واستغرقنا كثيراً في أحلام اليقظة. لذلك عادت موضة ديكورات غرف النوم المزينة بالحياة البرية والغيوم وقوس قزح. لا تقلقي لا يتوجب عليك إعادة تأثيث غرفة نوم صغيرك مجدداً لتواكبي هذه الموضة. يمكنك تبني هذا التوجه من خلال إضافة لوحات لحيوانات برية وأليفة، وأن تضيفي حيوانات محشوة كديكور، أو أن تزيني جدران الغرفة بورق جدران ملون بألوان قوس قزح أو أن تضيفي كرسي هزاز من ألوان الطبيعة.

اختاري ألوان محايدة

هذا التوجه في تزيين وتأثيث غرف نوم الأطفال، يمنح مساحة إبداع كبيرة. وإذا كنت من محبي التغيير المستمر، يمكنك تغيير ورق الجدران، أو الاكسسوارات كلما كبر طفلك. اختاري اللون الأصفر أو اللون الأخضر حيث أنهما يندمجان بشكل جيد مع الأبيض ويضيف القليل من الجرأة على ديكور الغرفة. يمكنك إضافة لمسة شخصية من خلال وضع لوحة فنية على جدار الغرفة، أو من خلال استخدام قطعة مخصصة من طفولة صغيرك وتضيفيها كديكور.

 الطراز الاسكندنافي

توحي غرف نوم الأطفال الإسكندنافيين بالقصص الخيالية، وتحفز اللعب التخيلي. يتميز هذا الطراز بأشكال حيوية ونقوش فنية تتسم بالطفولة والبراءة وسحر عالم بعيد. يمكنك إضافة لمسات مرحة مثل حبال الأضواء. يتسم هذا الطراز أيضاً بتواصله مع الطبيعة حيث أن نقوشه ورسوماته عادة ما تحتوي على أشجار وأزهار. ولا ننسى الأثاث التقليدي وخيمة إيبي التقليدية

 نصائح مفيدة

ابقي الأساسيات بالقرب منك

مهما كان اختيارك لديكورات غرفة نوم طفلك الرضيع، تذكري أن تبقي الأثاث الأساسي مثل طاولة الغيار بالقرب من كل ما تحتاجينه من حفاضات ومناديل مبلله، وملابس، وسلة الغسيل. فآخر ما عليك فعله هو ترك رضيعك بمفرده على طاولة الغيار بينما تحضرين ما تحتاجين لتغيري له حفاضه أو ملابسه!

تفادي الفوضى

خصصي مكاناً لتخزين احتياجات طفلك الرضيع، وأبعديه من طريقك، لا تنسي فقد تضطرين للحركة في غرفة نوم صغيرك لهدهدته لينام خلال الليل.

اجعلي الغرفة صديقة للأطفال

تعيش الكثير من الأمهات في الغربة بعيداً عن الأهل والأصدقاء. مما قد يجعلك تحافظين على ذكرياتك الغالية من خلال ديكور غرف نوم الأطفال. فقد تكون هذه الذكريات على شكل صور قديمة، أو غطاء سرير مخصص، أو وسائد، أو مصباح ليلي. يمكنك إضافة هذه النكهة الخاصة على غرف نوم الأطفال مع التأكد من أنها لن تضر بسلامتهم. أبعديها عن متناول يديهم وتأكدي أنها لن تعيق حركتهم في بداية المشي.

 

بينما يكبر طفلك يفضل أن تفكري باستبدال مهد المواليد بفرشة مواليد مثل هذه الفرشة المبتكرة التي صممتها ماريا مونتيسوري صاحبة منهج منتسوري. تعمل هذه الفرشة المريحة على تعزيز استقلالية الرضع وحريتهم في الحركة في محيط آمن لهم. وهي مفيدة جداً لتعويد الطفل الرضيع على الانتقال على سرير أكبر.

وأخيراً، احرصي على تأمين سلامة طفلك الرضيع من خلال مراقبته باستخدام جهاز مراقبة الطفل الرضيع الذي يقدم لك الطمأنينة وراحة البال، فتكوني مرتاحة لسلامة طفلك عندما تسمعينه وتشاهدينه باستمرار بينما هو في غرفة نومه.

أجهزة مراقبة المواليد
Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *