5 أفكار تساعدك في تربية طفل يحب القراءة

5 أفكار تساعدك في تربية طفل يحب القراءة

للقراءة دور مهم في تعزيز خيال الأطفال، ومعرفتهم وبناء قدراتهم؛ لذلك ومن خلال هذا المقال سنشارك معكم مجموعة من النصائح لجعل القراءة عادة محببة للأطفال بالإضافة لأفكار إبداعية للقراءة وكتب الأطفال المقترحة لتعزيز تجاربهم التعليمية. تعرفي معنا كيف يمكنك تربية طفل يحب القراءة. 

 

  • اجعلي القراءة عادة يومية

 

لا تنتظري أن يتعلم طفلك الكلام لتقرئي له، ابدئي من الشهور الأولى، في هذا العمر عليك التركيز على الكتب بصور كبيرة وكلمات قليلة ولكن واضحة ومرتبطة ببيئة الطفل. وركزي على التكرار أيضاً، فاقرئي الكتب أكثر من مرة في أيام مختلفة لتتركز في ذاكرة الطفل وتساعده على اكتساب المصطلحات الجديدة.

من كتبي المفضلة لهذه المرحلة:

مجموعة قصص دمى الحيوانات من بذور

  مجموعة كتب أوسبورن العالمية
   
تسوقي الآن تسوقي الآن

 

 

  • احرصي على تبادل الأدوار

القراءة جزء من التعليم التفاعلي، وشعور طفلك بأنه جزء من الحكاية سيساهم في جذبه أكثر للكتب، وبناء علاقة طويلة الأمد معها. يمكنك تعزيز مشاركته من خلال تشجيعه على القراءة لكِ بدوره، حتى قبل أن يتعلم القراءة، أعطه قصة سبق لكم قراءتها أكثر من مرة واستمعي له وهو يقرأ لك القصة من بنات أفكاره، وشجعيه على الاستمرار بابتسامتك وكلمات المديح. أما في بداية تعلّمهم للقراءة فاختاري لهم كتباً بكلمات كبيرة وواضحة وجمل مفيدة، وشجعيهم لقراءتها لكِ وتحلي بالصبر حتى يمكنهم إتمام القراءة بشكل سليم.

من مجموعاتي المفضلة لتعليم القراءة؛ سلسلة اقرأ بالعربية من دار أصالة للنشر والتوزيع، تتألف السلسلة من 50 كتاب موزعة على 7 مجموعات. تبدأ المجموعة الأولى بكلمات بسيطة وتتمحور كل قصة حول مجموعة محددة من الحروف والكلمات، ثم يبدأ عدد الكلمات وتنوعها يزداد تدريجياً في كل مجموعة عما سبقها.

 

سلسلة اقرأ بالعربية سلسلة أصعد مع أصالة
   
تسوقي الآن تسوقي الآن

 

 

  • اتركي لهم العنان

يمكنك البدء بمنحهم الفرصة لاختيار كتبهم الخاصة في سنواتهم الأولى، رافقيهم إلى المكتبة أو معارض الكتب المختلفة واسمحي لهم بتصفح الكتب والقصص في قسم الأطفال، مع المتابعة وتقديم الإرشاد بكل تأكيد، ولكن شعور الطفل بأنه اختار كتابه بنفسه سيشجعه على تصفحه وقراءته لاحقاً.

ابدئي باختيار الكتب من متجر ممزورلد مع طفلك الآن!

 

  • جربي معهم أفكار إبداعية للقراءة

 

من المهم للأطفال تعزيز قدرتهم على ربط ما يقرؤونه في القصص بعالمهم الحقيقي، لذلك حاولي دائماً ربط القصص في البيئة المحيطة، واصطحاب الأطفال في رحلات تمكنهم من التعرف بشكل أكبر على ما يقرؤونه في القصص. فمثلاً، يمكنك اصطحابهم لحديقة الحيوان وأخذ قصصهم المفضلة عن الحيوانات معكم، بذلك ستساهمين بتنمية خيالهم ومساعدتهم لبناء معلوماتهم والتعرف إلى محيطهم بشكل أفضل.

من عاداتي المفضلة قبل النوم للأطفال في عمر الروضة، التحدث معهم من خلال الدمى. أنا وأطفالي لدينا دميتين “قردون”، و “سمرا”؛ اعتدت الحديث معهم مرة إلى مرتين أسبوعياً من خلال الدمى ومن الغريب أنهم كانوا يسردون للدمى حكاياتٍ لم يشاركوني بها من قبل عن أحداث يومهم في الروضة.

 

“قردون” و “سمرا”
 
عرض المزيد من أفكار الدمى
  • اتركي الأمور طبيعية

تتعدد ميول الأطفال وما يجذبهم ويستهوي عقولهم الفضولية. فدعي طفلك يختار ما يناسبه من الكتب، من المهم أيضاً مراعاة الفروق بين الأخوة، فإذا كان أحد أطفالك يميل لقصص المغامرة مثلاً، فقد يفضل الآخر كتب العلوم أو القصص، دعي كلاً من أطفالك يعبر عن شغفه، ويبحث عنه من خلال الكتب من غير مقارنة أو فرض، حتى لا يشعرهم ذلك بأن القراءة واجب ثقيل عليهم التخلص منه بسرعة، وإنما هي أسلوب حياة وروتين يومي يساعدهم لاستكشاف عوالم جديدة. اقرئي أيضاً 5 مجموعات من الكتب بالإنجليزية يعشقها الأطفال في عمر 8 إلى 12 سنة

  • كوني القدوة!

رؤيتهم لكِ تقرئين من أكبر الحوافز لتنمية حب القراءة عند الأطفال، كوني القدوة لأطفالك واحرصي على القراءة أمامهم ومشاركتهم بعض المعلومات مما تقرئين.

أحببت مشاركتكم لهذه النصائح من تجربتي، وأتمنى منكم تجربتها ومشاركتنا أي نصائح أخرى نجحت معكم. يمكنكم دائماً إيجاد العديد من الكتب والقصص لكم ولأطفالكم في متجر ممزورلد!

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *