كل ما تحتاجين معرفته عن احتباس السوائل في الجسم

كل ما تحتاجين معرفته عن احتباس السوائل في الجسم

ما هو احتباس السوائل (الماء)؟ احتباس السوائل أو احتباس الماء، كما يُعرف أيضاً بـ الوذمة، هو الانتفاخ الناجم عن تراكم غير طبيعي للسائل في أنسجة الجسم. في كثير من الأحيان يلاحظ بعض الأشخاص تورم في القدمين أو الكاحلين أو الساقين، ولكن يمكن رؤيته أيضاً في اليدين والوجه والبطن. تعرفي معنا فيما يلي على أسباب حدوث ذلك، وكيفية التعامل معه.

 

أسباب احتباس السوائل

الحالات الخفيفة للوذمة يمكن أن تنتج عن:

– الجلوس لفترة طويلة في وضعية واحدة (مثل السفر)

– الاكثار من تناول الأطعمة المالحة

– عدم شرب كمية كافية من الماء

– نقص البوتاسيوم أو المغنيسيوم

– سوء التغذية بشكل عام

-الحمل

– بعض الأدوية، بما في ذلك بعض أدوية ضغط الدم، الأدوية المضادة للالتهابات (مضادات الالتهاب غير الستيرويدية)، هرمون الاستروجين، بعض مضادات الاكتئاب، ونوع معين من أدوية السكري 2(ثيا زوليدين ديون).

تظهر الوذمة كأحد الأعراض في حالات أكثر خطورة:

-فشل القلب الاحتشائي

– أمراض الكبد

-أمراض الكلية

– ضعف أوردة الساق

كيفية التعامل مع احتباس السوائل

 إذا كان احتباس السوائل ناتج عن حالة صحية غير خطرة، يمكنك اتخاذ خطوات بسيطة للحد من الانتفاخ. وباختصار ينبغي عليك الحد من استهلاك الأطعمة المالحة، المصنعة، الغير صحية وتناول غذاء صحي متوازن.

الأطعمة التي ينبغي تجنبها

يؤدي استهلاك الأطعمة المالحة بكثرة إلى خلل في توازن الصوديوم في مجرى الدم. نتيجة لذلك يحاول جسمك تمييع الملح عن طريق الاحتفاظ بالماء – وبالتالي يحدث الانتفاخ. ولكن يجدر القول أنّ الامتناع عن إضافة الملح هو واحد فقط (وربما الأقل) من الوسائل الفعالة لتجنب الإفراط في استهلاك الصوديوم. الأكثر أهمية من ذلك، يجب أن تحد من تناولك للأطعمة المصنعة، والوجبات السريعة، والأطعمة المعلبة، والتي عادة ما تكون ذات محتوى عال من الصوديوم.

الأطعمة التي ينبغي إضافتها إلى نظامك الغذائي

أملاح الصوديوم وغيرها من الشوارد مثل البوتاسيوم والمغنيسيوم ضرورية للحفاظ على توازن السوائل في الجسم. إذا كنت تستهلك الكثير من الصوديوم، فإن الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم والمغنيسيوم يمكن أن تساعد في استعادة التوازن. المغنيسيوم مهم أيضاً لاستقلاب الكالسيوم والمحافظة على وظيفة العضلات والأعصاب.

-الماء:

 احرص على شرب حاجتك اليومية من الماء. قد تبدو هذه النصيحة غير منطقية بعد كل شيء فأنت تحاول التخلص من الاحتباس! لكن الجفاف يحفز الجسم على الاحتفاظ بالماء. لذا من الضروري المحافظة على شرب الماء حتى في حال الوذمة. في بعض الحالات مثل أمراض الكلى قد يوصي الطبيب بكمية سوائل محدودة خلال اليوم وذلك يعود لحالة الكلى لديك.

-الافوكادو:

 الأفوكادو غني بالبوتاسيوم وفيتامينات ب، هــ و ك.

-الموز والبطيخ والحمضيات:

 جرب سلطة الفواكه أو تناول الموز لفترة بعد الظهر كوجبة خفيفة.

-الجرجير والبقدونس:

غالباً ما يتم تجاهل هذه الخضار الورقية من قبل الكثير من الأشخاص ولكنها تعتبر مدرات بول طبيعية عالية في البوتاسيوم ومضادات الأكسدة، على التوالي. ومن الخضروات الأخرى: الكرفس، والطماطم، الجزر والبصل والفلفل.

-اللوز:

اللوز غني بالبوتاسيوم والمغنيسيوم، ويعتبر أيضاً مصدراً ممتازاً للدهون الجيدة والألياف.

-الأعشاب:

هناك فئة كاملة من الأعشاب المعروفة بخصائصها كمدرة للبول، مثل شاي جذور الهندباء، وهو أيضا مصدراً غنياً للبوتاسيوم. ولكن قد تتداخل الأعشاب مع بعض الأدوية لذلك فمن المهم استشارة الطبيب في حال وجود حالة صحية خطرة والرغبة بتناول نوع معين من الأعشاب.

اخصائية التغذية بتول باير

www.lomi-app.com

تطبيق لومى آب للحمية والحياة الصحية

متوفر على قوقل بلاى وآبل ستور  Lomiapp

 

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *