معلومات ستفاجئك عن فترة سن اليأس

معلومات ستفاجئك عن فترة سن اليأس

نعلم أن مصطلح سن اليأس يحمل في طياته دلالة سلبية، وغالباً ما تعكس هذه الفترة الطبيعية في حياة كل امرأة الأعراض الصعبة المرافقة لها، مثل زيادة الوزن، والهبات الساخنة، وتقلبات المزاج. في الحقيقة أن هذه الفترة فترة تغيير ولا تعني أنه تغيير سيء، بل تطور طبيعي تمر به جميع النساء. تعرفي معنا على بعض المعلومات المهمة عن فترة سن اليأس والتي قد تفاجئك، ولكنها ستجعلك أكثر استعداداً لهذه الفترة من حياتك.

 

1| قد تدوم الأعراض لسنوات

تشير الأبحاث الطبية أن انقطاع الحيض لمدة سنة كاملة، هو مؤشر على دخول المرأة مرحلة انقطاع الطمث، أو ما يعرف بفترة سن اليأس. ولكن قد تدوم الأعراض لفترة ثلاث سنوات قبل ذلك وأربعة سنوات بعدها. ليصبح المجموع الكلي سبع سنوات! خلال هذه السنوات تتأثر الدورة الشهرية بشكل كبير، فقط تصبح أخف أو أكثر غزارة، وقد تصبح غير منتظمة أيضاً. وتواجه النساء أيضاً في هذه الفترة سلسلة من الأعراض. مثل تقلبات المزاج، والهبات الساخنة، واضطراب النوم، وزيادة الوزن.

2| يمكن التقليل من الهبات الساخنة

تعتبر هذه الهبات من أكثر أعراض فترة انقطاع الحيض إزعاجاً. ولكنها لا تحدث بشكل عشوائي، فهناك مسببات تزيد من حدتها، مثل الطعام الحار، واستهلاك الكافيين، والتوتر، واضطراب النوم. لذلك بتجنب هذه المسببات يمكنك التقليل من حدة الهبات الساخنة، وتكرار حدوثها. كما أن ممارسة الرياضة وتمارين الاسترخاء تساعد بالتحكم بهذا العرض بشكل كبير.

3| لا تؤثر هذه الفترة على العلاقة الحميمية بين الزوجين

بالرغم من التغيرات الهرمونية الكبيرة التي تمر بها المرأة في هذه الفترة، إلا أن ذلك عادة لا يكون له تأثير سلبي على العلاقة الحميمية بين الزوجين. لذلك إذا شعرت بأي تغيير تحدثي مع طبيبتك النسائية لتقدم لك الحلول والخيارات المناسبة، ولا تعاني بصمت مثلما تفعل الكثير من النساء، معتقدات بأنهم كبرن بالسن وأن عليهن تقبل أي تغيير مهما كان.

4| يمكن حدوث الحمل خلال هذه الفترة  

هل تساءلت يوماً عن الأمهات اللاتي يتفاجأن بالحمل في نهاية الأربعينيات من العمر؟ تظن الكثير من النساء أن انقطاع الدورة الشهرية، يعني أنه لا يمكن حدوث حمل. ولكن في الحقيقة أن نسبة الخصوبة تتراجع عند المرأة بشكل كبير في هذه المرحلة ولكنها لا تنعدم تماماً. لذلك تحدثي مع طبيبتك حول الاستمرار باستخدام وسيلة منع الحمل التي تستخدمينها حتى خلال هذه الفترة.

5| تؤثر هذه الفترة على جوانب مختلفة من الصحة

فترة انقطاع الحيض لا تؤثر فقط على الجهاز التناسلي ونسب الهرمونات، بل يمتد تأثيرها إلى تكون العظام وحرق الدهون، وعمل الغدة الدرقية، وجهاز المناعة، والنشاط العام. لذلك من المهم أن تزيدي اهتمامك بصحتك وأن تجري فحوصات دورية لتطمئني على صحتك العامة. تحدثي مع طبيبتك حول تناول المكملات مثل الكالسيوم، وفيتامين د، وزيت بذور الكتان. حيث تبين أن هذه المكملات لها تأثير إيجابي على الصحة الجسدية والنفسية للمرأة خلال فترة انقطاع الحيض.

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *