6 أفكار لتستمتعي مع طفلك في بداية مشيه، من إيمان شبيطة

6 أفكار لتستمتعي مع طفلك في بداية مشيه، من إيمان شبيطة

تعلو الضحكات وتتسارع معها خطوات تنقل طفلك ومشيه بين أرجاء المنزل، ومعها تبدأ حياة الأم بالتغيُّر التدريجي خلال محاولة طفلها المشي بين قطع الأثاث، فتشعر الأم  عند بداية المشي وكأنها في مغامرة جديدة كل يوم مع طفلها المستكشف، والذي يحاول التعرُّف على كل ما يظهر في طريقه؛ ولذلك نجد كثيراً من الأمهات يتأثر جدول أعمالها اليومي بسبب متابعة طفلها في أرجاء المنزل خوفاً من سقوطه أثناء تنقله؛ لذلك أقدم لك عزيزتي الأم بعض النصائح لتجاوز المصاعب في هذه المرحلة:

أولاً:

إن هذه المرحلة من أجمل المراحل التي تستمتعين فيها باللعب مع طفلك، ومشاركته رحلته في اكتشاف خطواته الأولى بين أرجاء المنزل؛ لذلك حاولي أن تقضي معه وقتاً جميلاً باللعب، والضحك دون التفكير بجدول أعمالك اليومي. لا تنسي أن هذه مجرد فترة مؤقتة ستشتاقين لها، فاستمتعي بكل لحظة فيها.

ثانياً:

استخدمي مستلزمات الأمان التي تجعلك تشعرين بالإطمئنان خلال انشغالك، دون الذعر والتفكير بما قد يحدث لطفلك خلال القيام بأعمالك. مثلاً، استخدمي بوابة للسلالم في المنزل لمنع الطفل من الصعود للأعلى خلال عملك. تذكري حماية جميع الزواية الحادة بالمنزل بقطع الأمان. ولا تنسي وضع أقفال على كل الأدراج التي تحتوي على مواد مضرة أو أدوات حادة. كما من الجيد اقتناء حواجز للعب يوضع الطفل بها في مكان محدد خلال انشغالك، حتى تقومي بجدول أعمالك براحة. وبذلك ستضمنين قيامك بأعمالك في المنزل دون الخوف على طفلك ودون تأخر جدولك اليومي. اقرئي أيضاً منتجات لا غنى عنها لمنزل آمن لصغيرك

تسوقي جميع مستلزمات الأمان لطفلك.

ثالثاً:

في مرحلة بداية المشي يصبح من السهل الخروج مع الطفل لساعات طويلة خارج المنزل لقدرته على تناول الطعام والنوم في “عربة الأطفال“؛ لذلك حاولي أن تخرجي مع صديقاتك، أو لقضاء بعض الوقت في التسوق دون القلق على تأثيره على طفلك؛ لكن مع ضمان نظافة الأجواء وخلوها من أجواء التدخين بكل أشكاله لحماية صحة طفلك.

رابعاً:

اعملي على تشكيل مجموعة لعب مع صديقاتك اللاتي لديهن أطفال بنفس العمر ويعانون من مرحلة بداية المشي ؛ لقضاء وقت ممتع مرة أسبوعياً، ولتغيير الأجواء الروتينية لكِ ولطفلك خلال النهار. وبهذه الطريقة تتشاركين التفاصيل والنصائح مع أمهات مروا بنفس تجربتك مؤخراً.

تفكرين في السفر مع طفلك؟ اقرئي تجربة هبة بركات في السفر مع الأطفال الآن.

خامساً:

لا تنسي الاستمتاع مع زوجك، وطفلك مساءً وقضاء وقت العائلة معاً. الخروج لقضاء وقت مع زوجك يصبح أسهل لقدرة طفلك على تناول الطعام إذا تم تركه مع من تثقين به. تصفحي أيضاً 7 نصائح لزيارة المعالم الأثرية مع الأطفال

سادساً:

تنظيم الوقت…تنظيم الوقت…تنظيم الوقت. واظبي دائماً على الحفاظ على أوقات نوم طفلك، وترتيب جدولك بناءً على هذه الأوقات.. ولا تنسي العناية بنفسك دائماً فأنت الأساس القوي لهذه العائلة.

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *