7 طرق عملية لتربية أطفال يساعدونك في أعمال المنزل

7 طرق عملية لتربية أطفال يساعدونك في أعمال المنزل

كل أم تعرف مدى موهبة الأطفال وقدرتهم على إحداث الفوضى أثناء اللعب أو القيام بنشاطات التسلية الأخرى. ولكن من النادر جداً أن يكون الطفل قادراً على الترتيب والتنظيف بنفس قدرته على إحداث الفوضى في البيت. فستجدين ملابس النوم ملقاة على السرير في غرفتهم والألعاب في غير مكانها، وأرضية غرفة معيشتك مغطاة بمكعبات التركيب وأقلام التلوين. وغالباً ما يقع عبء أعمال المنزل اليومية على عاتقك أنت؛ لترتبي من بعد أطفالك وتحافظي على منزل مرتب ونظيف.  الحقيقة أن تعليم الأطفال الترتيب والتنظيف جزء من تربيتهم الإيجابية ليصبحوا أشخاصاً مستقلين وقادرين على الاعتماد على نفسهم، فالقيام بالأعمال المنزلية جزء من المهارات الحياتية التي على الأطفال اتقانها منذ عمر مبكر. إليك بعض الأفكار العملية لتربية أطفال يساعدونك في أعمال المنزل.

1|ابدئي معهم بعمر صغير

منذ أن يبلغ طفلك عمر السنتين باستطاعتك تعويده على وضع الألعاب في المكان المخصص لها بعد أن ينتهي من اللعب، عندما يصبح ذلك ما تتوقعينه من طفلك سيصبح أمراً عادياً وسيقوم بالترتيب دائماً. كما يمكنك أيضاً تعويد طفلك على أخذ طبق طعامه وأدوات الطعام إلى الحوض في المطبخ بعد أن ينتهي من تناول وجبته، سيقوم بتقليدك عندما يراك تقومين بذلك وسيصبح عادة بالنسبة له.

2| ارسمي صورة واضحة

استخدمي لوحة مهام وارسمي عليها المهام التي تتوقعينها من كل واحد من أطفالك، وعلقيها في مكان يراه الجميع مثل غرفة الطعام مثلاً. إن المساعدة البصرية ستساعد طفلك على فهم ما تحتاجين منه القيام به حتى لو كان في عمر صغير. كما سيضيف المتعة والمرح إلى المساعدة بالأعمال المنزلية.

3|اجعلي توقعاتك واقعية

قد لا يستطيع طفلك الصغير ترتيب سريره يومياً ليبدو كأسرة الفنادق، وذلك لعدم تمتعه بالمهارات والقدرات اللازمة بسبب صغر سنه، لذلك ابدئي بتعويده على رفع البطانية أو اللحاف ليغطي فرشة السرير بالكامل، ثم طوري هذه المهارة ببطء كلما كبر. اجعلي من توقعاتك لما يقوم طفلك من مهام في الترتيب مناسبة لعمره وقدراته، لتتحول عملية الترتيب لعملية طبيعية بدون إجهاد.

4|ضعي قوانين واضحة

يحتاج الأطفال للوضوح والاستمرارية أثناء نشوئهم لتكون تربيتهم إيجابية وفعالة. ضعي بعض القوانين السهلة والواضحة واشرحي لأطفالك بأنك تتوقعين منهم تنفذها دائماً. مثلاً وضحي لهم بأنهم لا يستطيعون اخراج أي ألعاب جديدة قبل أن يضعوا التي يلعبون بها في مكانها أولاُ. بذلك سيكون عدد لألعاب أقل وسيسهل ترتيبها في نهاية اليوم.

5| اجعلي من الترتيب ممتعاً ومسلياً

بدل من أن تصدري أمراً عسكرياً بقولك رتبوا الآن! اجعلي من الترتيب والتنظيف نشاطاً مسلياً، مثل أن تقومي بسباق ودي بين أطفالك استخدمي موقتاً وضعي تحدياً ومكافأة بسيطة لمن ينهي ترتيب أغراضه خلال عشرة دقائق. وللأعمال المنزلية التي قد تستدعي وقتاً أطول استخدمي الموسيقى والغناء مع أطفالك لتجعلي من المهام اليومية أمراً مرحاً. اقرئي أيضاً كيف أربي طفلاً مستقلاً ومنظّماً؟

6| قسمي أعمال المنزل إلى مهام صغيرة

لتحصلي على أفضل النتائج مع أطفالك للقيام بمساعدتك بأعمال المنزل، قسمي الأعمال إلى مهمات صغيرة كل منها تستهلك وقتاً قصيراً ومجهوداً معقولاً. بدلاً من أن تقولي: “رتب غرفتك“، وهي مهمة تنطوي على عدة مهمات قد تستغرق ساعات. قولي اجمع ألعابك وضعها مكانها، بعد أن ينتهي اطلبي منه ترتيب السرير، امنحي استراحات قصيرة حتى ينتهي طفلك من الترتيب دون أن يشعر بإنهاك أو اجهاد.

7|اعكسي مزاجاً إيجابياً أثناء قيامك بأعمال المنزل

نظفي البيت وأنت تغنين، اروي النكات بينما تغسلين الصحون وابتسمي وأنت تكنسين الأرض. هذا المزاج الإيجابي سيشجع أطفالك على مساعدتك والقيام بنفس هذه المهام المرتبطة بالمزاج السعيد. أما إذا قمت بأعمال المنزل وأنت دائمة الشكوى والتذمر ستمنحين أطفالك ربطاً بين ترتيب البيت وتنظيفه والمزاج السيء مما سيجعلهم يبتعدون عن مساعدتك أو حتى الاقتراب منك وأنت تقومين بأعمال المنزل.

 

اطلعي على برنامج يومي ليساعدك أطفالك في تنظيف المنزل خلال العطلة

تصفحي أيضاً 21 فكرة لمنزل نظيف ولامع.

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *