نصائح طبيعية لتخفيف أعراض الوحام في الأشهر الأولى من الحمل

نصائح طبيعية لتخفيف أعراض الوحام في الأشهر الأولى من الحمل

رحلة الحمل رحلة جميلة، حيث تعيش الأم أجمل التجارب بنمو صغيرها في داخل أحشائها. يمر جسم الأم الحامل بالكثير من التغيرات خلا أشهر الحمل. وتعتبر الأشهر الأولى من احمل هي الأصعب على المرأة الحامل بسبب أعراض الوحام حيث تعاني أغلب الأمهات الحوامل خلال هذه الفترة من الغثيان الشديد خصوصاً في الصباح والذي قد يرافقه أحيانا القيء وآلام المعدة. تعرفي معنا على بعض النصائح التي ساعدت الكثير من النساء على تخفيف أعراض الوحام في الأشهر الأولى من الحمل.

1|استنشقي روائح منعشة

يرتفع هورمون الأستروجين بشكل كبير أثناء الحمل، مما يعزز حاسة الشم عند الحوامل. لذلك تصبح المرأة الحامل أكثر حساسية من الروائح القوية والتي قد تسبب لها الغثيان أحياناً. لذلك أبقي مصدر رائحة منعشة مثل حبة ليمون طازجة أو عروق من النعناع أو الريحان بالقرب منك، وحتى في حقيبتك عندما تخرجين، لتستنشقي رائحتها كلما شعرت بالغثيان والذي يعتبر العرض الأقوى من أعراض الوحام.

2| اشربي الكثير من الماء

ستظنين أن هذا الأمر مستحيل وأنت تشعرين بالغثيان طيلة الوقت، ولكن تبين أن أعراض الوحام تصبح أسوء عند تعرض الأم للجفاف بسبب عدم شربها للماء. لذلك احرصي على تناول 8 أكواب من الماء على فترات متقطعة خلال اليوم. إذا وجدت أن الأمر صعب ويثير المزيد من الغثيان قومي بوضع شريحة من الليمون أو بعض أوراق النعناع في كوب الماء، سيجعل هذا المر شرب الماء أسهل.

 

تصفحي أيضاً تعب الحمل: بين المتوقع والذي يتطلب زيارة الطبيب

 

3| تناولي الأطعمة التي لا تزعجك

نعرف أنك لا تودين حتى الحديث عن الطعام وأنت في فترة الوحام ولكنك بحاجة للطعام لتحافظي على صحتك وصحة جنينك. جربي تناول الأطعمة الخالية من الدهون والتوابل لأنها قد تزيد من الغثيان. جربي تناول الفاكهة والسلطات. والخبز المحمص، والكربوهيدرات الكاملة. فقد تبين أنها تشعر الأمهات الحوامل بالراحة خلال فترة الوحام.

4| تناولي كميات قليلة من الطعام

قد تظنين أن عدم تناول الطعام إطلاقاً لن يسبب لك التقيؤ والغثيان، ولكن في الحقيقة إبقاء المعدة فارغة يزيد من أعراض الغثيان والقيء. لذلك تناولي كميات قليلة من الطعام على فترات متقطعة لكي تضمني بقاء بعض الطعام في معدتك طوال النهار، لتخففي من أعراض الوحام

5| قومي بإلهاء نفسك

إذا أبقيت تركيزك على الحمل والوحام والغثيان، ستشعرين بالأعراض المزعجة طيلة الوقت. حولي تركيزك نحو أشياء أخرى، مثل القراءة أو المشي أو حتى مشاهدة فيلم كوميدي. لقد تبين أن الحالة المعنوية لها أثر كبير على أعراض الوحام. حافظي على مشاعر إيجابية وكوني واثقة أن كل ما تشعرين به مؤقت.

 

اطلعي أيضاً على دليلك لكيفية حساب الحمل

 

6| احصلي على الراحة

لا تجهدي نفسك فالإرهاق والتعب الجسدي سيؤثر عليك سلبياً ويزيد من حدة أعراض الوحام. استلقي كلما شعرت بالتعب. وإن استطعت خذي قيلولة صغيرة خلال النهار. ستجدين أن حدة أعراض الوحم ستتراجع كلما أرحت نفسك.

7| استشيري طبيبك

إذا وجدت أن أعراض الوحم لا تخف مهما حاولت من وسائل طبيعية، من المهم جداً أن تراجعي الطبيب المختص لتحصلي على فحص وتقييم شامل، وإن لزم الأمر سيقوم طبيبك بوصف بعض الأدوية الآمنة التي ستساعد في تخفيف ما تشعرين به من أعراض وحم.

 

تعرفي على أفضل 10 منتجات لعلاج تشققات الحمل

9 أطعمة يجب على الأم تجنبها خلال الحمل

كيف أعرف أني حامل؟ (دليل أعراض الحمل )

ماذا تتوقعين في الثلث الأول من الحمل؟

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *