بين الانتقاد والقبول، ما الطريقة الأمثل في تربية الأطفال ليصبحوا واثقين بأنفسهم؟

بين الانتقاد والقبول، ما الطريقة الأمثل في تربية الأطفال ليصبحوا واثقين بأنفسهم؟

كل أم تحلم، وتسعى لكي يكون أطفالها الأفضل في كل شيء. فتبذل قصارى جهدها لتضمن لهم حياة سعيدة ومستقرة، ولكي يتمتعوا بشخصية قوية، تعكس ثقة عالية بالنفس، وقدرة على تحمل المسؤولية. تربية الأطفال من أصعب المهام في العالم، وتربية الأطفال بحيث يصبحوا واثقين بأنفسهم أمر يحتاج للكثير من الجهد والعمل. تعرفي معنا على حلول وأفكار ستساعدك في تربية الأطفال ليكونوا واثقين بأنفسهم، وقادرين على تحمل المسؤولية.

 

1| أحبي طفلك

قد تظنين أن هذه فكرة مبتذلة، لأن كل أم تحب أطفالها ولا تحتاج لبذل مجهود لتحبهم. أخبري طفلك بأنك تحبيه، احتضنيه كثيراً وقبليه كثيراً. وإن أخطئت بحقه أو صرختي بوجهه اعتذري منه وأعلميه أنك لم تقصدي جرح مشاعره، وذكريه بأنك تحبيه وبأهميته في حياتك. فمن أهم ما يملكه الطفل الواثق بنفسه هو حب أهله الغير مشروط.

2| امدحي طفلك

إذا قام طفلك بشيء إيجابي امدحي سلوكه، مهما كان التصرف بسيطاً. أبرزي إيجابيات طفلك أمام الآخرين وامدحي أخلاقه وسلوكه، وعززي أي شيء إيجابي يقوم به. كوني المشجعة الأولى لطفلك وامنحيه الثقة الكافية ليقوم بالمزيد. امدحي جهد طفلك ومحاولته حتى إن لم يحصل على النتيجة المرجوة، وأخبريه أنه من المهم المحاولة وبذل المجهود والنتائج تأتي مع العمل الجاد والمحاولة.

 

تصفحي أيضاً مرحلة قبل المراهقة، ما التغييرات التي قد تلاحظينها على طفلك؟   

 

3| عززي مهارة حل المشكلات

لا تهرعي لمساعدة طفلك كلما احتاج لذلك، شجعيه على المحاولة علميه أن يكون مرناً وأن يستمر في بذل المجهود. من أهم صفات الطفل الواثق هي قدرته على حل المشكلات ومواجهتها بشجاعة. لذلك من المهم أن يتراجع الأهل عن مساعدة أطفالهم في كل شيء والاكتفاء بالدعم والمراقبة عن قرب، وتشجيع الطفل على المحاولة مرات عديدة حتى يتخطى الصعوبات والعقبات التي تواجهه.

4| ادعمي أحلامه

إذا أخبرك طفلك أنه يريد أن يصبح رائد فضاء، لا تحبطيه وتخبريه أن ذلك أمراً صعباً. ادعمي طموحاته وأحلامه، وأخبريه بأنه يمكن أن يصبح أي شيء يريد. قدمي له فرصة لاكتشاف المزيد عن أي مجال يهمه، وشجعيه على التعلم والاكتشاف، والتجربة والمخاطرة. كوني قريبة في كل خطوة، لتراقبيه وتحميه وتدعميه، دون أن تخيفيه أو تجعليه يشعر بالإحباط واليأس.

5| ركزي على الإيجابيات

ركزي على الجوانب الإيجابية في شخصية طفلك، وقدراته المختلفة. ولا تسلطي الضوء على السلبيات ونقاط الضعف. قومي العمل على تقوية نقاط الضعف بنفس الوقت الذي تقوين فيه نقاط القوة، والسلوكيات الإيجابية. إنه عمل أشبه بقيادة أوركسترا موسيقية بحيث عليك التحكم بالآلات الموسيقية لتضمني أن تعمل بتناغم تام، لينتج عنها مقطوعة موسيقية مبدعة.

 

اقرئي أيضاً كيف تعززي الثقة بالنفس عند أطفالك بحيث لا يخضعون لضغط الأقران

أصعب الأسئلة في تربية الأطفال ورأي الخبراء

7 أفكار لتعزيز الحياة الاجتماعية لطفلك في المدرسة

أفكار ستساعد طفلك على كسب أصدقاء في المدرسة

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *