دليل العائلات لتصفح الإنترنت بشكل آمن

دليل العائلات لتصفح الإنترنت بشكل آمن

يعتبر الإنترنت من أهم اختراعات هذا العصر، وأكثر الأدوات الحديثة فائدة على الإطلاق. ولكن تصفح الإنترنت قد يصيب بالحيرة والقلق أحياناً خصوصاً عندما يتعلق الأمر بالأطفال، فبالرغم من وفرة المعلومات والأدوات المساعدة المتوفرة عبر الشبكة العنكبوتية، إلا أن تصفح الإنترنت قد يكون محفوفاً بالأخطار أحياناً. مثل خطر سرقة المعلومات، ونقل الفايروسات والبرامج الضارة، وخطر التنمر أو تصفح مواقع ذات محتوى غير مناسب. تعرفي معنا على بعض البرامج والأدوات والأفكار التي ستضمن لك ولعائلتك تصفح آمن على شبكة الإنترنت.

 1| استخدمي برنامج حماية

أحد الأخطار المحدقة بالجميع وخصوصاً بالأطفال هو تحميل فايروسات أو برامج تتبع عن طريق الخطأ من خلال المواقع الغير آمنة، والتي قد تكون في ظاهرها مواقع آمنة مثل مواقع الألعاب وبعض منافذ الإعلام الاجتماعي. قد تتعرض حتى المواقع الآمنة للاختراق. ستتفاجئين أنه ممكن لطفلك أن يحمل فايروساً عن طريق الخطأ لمجرد تصويته لصديق له مشترك بمسابقة رياضية، أو عندما يفتح موقعاً ليتفقد أحوال الطقس خلال عطلة الأسبوع للتجهيز لرحلة الشاطئ.

حملي من شبكة الإنترنت برنامج حماية من الفايروسات ومن أخطار اختراقات الحسابات. والذي قد يشكل خطراً كبيراً على خصوصية طفالك وسلامتهم، فعند اختراق الحساب يتمكن الشخص المخترق من ولوج معلومات خطيرة مثل عنوان بيتك أو مدرسة طفلك. لذلك من الضروري وجود آلية للحماية من مثل هذه الأخطار.

أحد أشهر هذه البرامج هو نورتون، الاسم الذي وثقت به لحماية أجهزتك منذ سنوات. للمزيد من المعلومات عن برنامج نورتون للحماية عبر الإنترنت زوري الموقع على الرابط التالي:   family.norton.com.

كما يمكنك أيضاً تحميل أداة الحماية العائلية من ماكافي عبر الرابط التالي family.mcafee.com

 

تصفحي أيضاً أطفالنا ومواقع التواصل الاجتماعي: حقيقة العالم الافتراضي

 2| استخدمي برنامج تحكم

كثيراً ما يدور النقاش بين الأمهات حول التحكم باستخدام الأطفال للأجهزة الإلكترونية. فتميل الكثير من الأمهات إلى وضع رقابة شديدة على استخدام الأطفال للشاشات الإلكترونية وخصوصاً للهواتف والأجهزة اللوحية. بينما تدافع بعض الأمهات عن خصوصية الطفل ومنحه الثقة اللازمة ليتخذ القرارات السليمة بنفسه.  تبدو أمهات أخريات بأنهن مستسلطات بسبب رغبتهن في الاطمئنان على أطفالهن من خلال مراقبة المحتوى الذي يتصفحونه عبر الانترنت.

في الحقيقة إن التوازن في هذا الأمر قد يكون صعباً وحساساً بعض الشيء، فبالرغم من أن منح الثقة للأطفال أمر هام لتنمية شخصيتهم بشكل صحي ومستقل، إلا أن كثرة الأخطار وتنوع مصادرها عبر الإنترنت يحتم وجود رقابة الأهل على تصفح الأطفال واستخدامهم للأجهزة الإلكترونية. لذلك ينصح الخبراء بوضع برنامج رقابة على هواتف الأطفال وأجهزتهم اللوحية وذلك بعلم الطفل طبعاً.

تحدثي مع أطفالك عن مخاطر الإنترنت وعن أهمية اطلاعك وتحكمك بنشاطهم على الشبكة العنكبوتية لحمايتهم. من أفضل برامج الحماية الأبوية برنامج كوستوديو والذي يسمح للأهل بالتحكم بفترات استخدام الأطفال للشاشات الإلكترونية وأيضاً مراقبة نشاطهم على مواقع التواصل الاجتماعي، وشبكة الإنترنت. كما يقوم هذا البرنامج بحجب أي محتوي غير مناسب، وإرسال تقرير مفصل للأهل. لمعرفة المزيد قومي بزيارة الرابط التالي www.qustodio.com

 

اقرئي أيضاً كيف أحمي طفلي من المتنمرين؟

3| وفري بدائل آمنة لمحركات البحث

يعتمد الأطفال اليوم على محركات البحث بشكل كبير، وغالباً ما يحتاجونها لحل واجباتهم المدرسية من أبحاث ومشاريع. في الحقيقة ان اعتماد الأطفال على أنفسهم لإيجاد معلومات أمر رائع ويهيئهم للدراسة الجامعية والحياة العملية بشكل كبير. ولكن محركات البحث بكل ما فيها من فائدة ومعلومات لا نهائية قد تكون سلاح ذو حدين. فعندما يكون محرك البحث خال من أي إعدادات أبوية للتصفح الآمن قد تعطي نتائج لمواقع فيها محتوى غير مناسب حتى لو أن كلمة البحث كانت عن النباتات الاستوائية مثلاً. لذلك من المهم أن توفري لأطفالك بدائل آمنة لمحركات البحث المعروفة لتضمني تصفحهم الآمن لشبكة الإنترنت. فيما يلي بعض الأمثلة على المحركات الآمنة والمجانية

www.factmonster.com

www.awesomelibrary.org

www.kiddle.co

www.kidrex.org

www.safesearchkids.com

أضرار الشاشات على الأطفال

كيف أحمي طفلي من مخاطر الانترنت؟

اضمني تصفح أنترنت آمن لأطفالك

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *