علاج الكذب عند الأطفال

علاج الكذب عند الأطفال

الكذب عند الأطفال أمر طبيعي، ويختلف تكراره باختلاف عمر الطفل ودرجة نموه ونضجه. عادة لا يدرك الطفل أن ما يقوله ليس حقيقة لأنه لا يستطيع تمييز الحقيقة عن الكذب قبل عمر الأربع سنوات. لذلك فإن الكذب عند الأطفال ما دون الأربع سنوات أمر طبيعي ولا يعبر عن أي مشكلة في نموه، بل على العكس فإنه دلالة على خيال خصب وصحي وعلى قدرة سليمة على التواصل والتعبير. ولكن إذا استمر الطفل في الكذب بعد عمر الرابعة عليك باتخاذ خطوات لتخليص طفلك من هذه العادة. تعرفي معنا على أهم خطوات علاج الكذب عند الأطفال.

في عمر الروضة قد يختلط الواقع والخيال على الطفل فلا يستطيع الطفل تمييز ما هو حقيقي وما هو كاذب بفضل تأثير القصص وأفلام الكرتون، لذلك قد يروي طفلك بعض الكذب بين الحين والآخر. كما قد يلجأ الأطفال في عمر الروضة والسنوات الأولى في المدرسة للكذب لأجل تخليص أنفسهم من العقاب. مثلاً قد يكذب طفلك أنه بشأن يعدم تناوله وجبته المدرسية لتفادي حرمانه من الحلوى. وهو أمر طبيعي وجزء من نمو طفلك العقلي والإدراكي.

ماذا تفعلين لجعل طفلك يتوقف عن الكذب؟

1 | حافظي على هدوئك

احرصي ألا تغضبي واستغلي هذه الفرصة لتحويل هذه اللحظة إلى وقفة تربوية فعالة. يمكنك القول: “لا أظن أن هذا ما حدث، هل أنت متأكد أن هذا ما حدث؟ ” بدون توبيخ ستجدين أن طفلك سيستجيب لهدوئك بشكل إيجابي وسيقول الحقيقة.

2 | ركزي على إيجاد حل

إذا كذب طفلك بشأن رسمه بالألوان على الجدار، قدمي له حلاً قولي له “نحن نستخدم الأوراق والدفاتر للرسم” بدلاً من توبيخه على كذبه أو على رسمه على الحائط. ستجدين أن نزع الخوف من العواقب تجاه مثل هذه الأفعال سيشجع طفلك على قول الحقيقة في المرات القادمة.

اقرئي أيضاً كيف تعززي الثقة بالنفس عند أطفالك بحيث لا يخضعون لضغط الأقران

3 | اشرحي أهمية قول الحقيقة

اختاري مستوى الشرح والحديث المناسب لعمر طفلك، واشرحي له أهمية قول الحقيقة من مختلف النواحي، الأخلاقية والدينية والاجتماعية. اعطه أمثلة عن عواقب تكرار الكذب وكيف أنه يؤدي إلى انعدام الثقة وعدم الأمان والاستقرار في الأسرة والمدرسة والمجتمع.

4 | تفادي العقاب قدر الإمكان

أكثر الأطفال كذباً هم أكثرهم خوفاً من عقاب الأهل. احرصي على فتح باب حوار صريح وآمن بينك وبين أطفالك. تحدثي معهم باستمرار وكوني مثلاً أعلى من خلال ممارستك للأخلاق والسلوكيات الإيجابية التي تودين منهم التحلي بها.

اعرفي المزيد عن 7 أساليب تربوية لا يجب عليكم استخدامها حديثاً

5 | اجعلي المواجهة مع طفلك أمراً بناءً

عندما تواجهين طفلك بالكذب الذي قاله لك، ابقي هادئة وامنحي طفلك فرصة ليتعلم أكثر عن الخطأ الذي ارتكبه. امنحيه فرصة ليعبر عن أسفه واعرضي عليه خيارات ليعوض بها عن العمل السلبي الذي قام به. هذا الأسلوب التربوي البناء أكثر فاعلية من الصراخ والعقاب والغضب. فأنت ستستغلين خطأ طفلك كأداة تربوية نافعة ستساعدك في تحسين سلوكيات طفلك على المدى الطويل.

تصفحي أيضاً أ ب ت في تربية الأطفال

5 أفكار للوصول للمدرسة باكراً

7 أفكار لتربية طفل مبدع

طفلك عنيد؟ إذاً كوني فخورة!

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *