7 أفكار لتعزيز الحياة الاجتماعية لطفلك في المدرسة

7 أفكار لتعزيز الحياة الاجتماعية لطفلك في المدرسة

سنوات المدرسة من أجمل السنوات في عمر الأطفال. فهي السنوات التي يبدؤون فيها مشوارهم مع العلم والتعلم، مع الاكتشاف والنمو. سينمو طفلك من جميع النواحي خلال سنوات المدرسة. من أجمل ذكريات المدرسة هي تلك التي نشاركها مع الأصدقاء. بالتأكيد تنظرين بحنين كبير لسنواتك في المدرسة وترغبين أن يستمتع طفلك بمثل هذه السنوات وأن يكون لديه الكثير من الأصدقاء. تعرفي معنا على أفكار ستساعدك في تعزيز الحياة الاجتماعية لطفلك في المدرسة.

 

1| شجعي طفلك على الكلام معك

التحدث للآخرين هو أساس المهارات الاجتماعية عند الأطفال. قومي بتنمية هذه المهارة من خلال التحدث مع طفلك كثيراً. خصصي وقتاً خاصاً يومياً لك ولطفلك لتتحدثوا براحتكم. كما يمكنك تمثيل مواقف اجتماعية مع طفلك لكي تدربيه على الحديث مع الآخرين في مواقف حياتية مختلفة.

2| أشركي طفلك في النشاطات المدرسية

الاشتراك في النشاطات اللاصفية يعزز ثقة الطفل في نفسه ويكسبه مهارات اجتماعية عديدة مثل العمل الجماعي ومساعدة الآخرين. كما أنها فرصة رائعة لكي يلتقي طفلك بأطفال أخرين يشاركونه نفس الهوايات والاهتمامات. الاشتراك في النشاطات المدرسية اللامنهجية سيعزز الحياة الاجتماعية لطفلك في المدرسة بشكل كبير.

3| اصحبي طفلك في زيارات عائلية

لا تعزلي طفلك عن العالم الخارجي وتتركيه في البيت عندما تذهبين أنت وزوجك لزيارة عائلة أخرى. رتبي الزيارات بحيث تكون في موعد مناسب لبرنامج طفلك، بحيث لا تكون في المساء عندما يكون متعباً. اختاري أسرة لديها أطفال من عمر طفلك، واصحبي طفلك دوماً معك في مثل هذه الفرص الاجتماعية، فذلك سيقوي من شخصيته ويساعده على أن يكون اجتماعياً في المدرسة.

 

تصفحي أيضاً أفكار ستساعد طفلك على كسب أصدقاء في المدرسة

 

4| عرفي طفلك على صديقاتك من أيام المدرسة

شاركي طفلك ذكرياتك مع صديقاتك من أيام المدرسة، وإن كنت لا زلت على اتصال بهن عرفي طفلك عليهن شخصياً. حتى وإن كنت فقدت الاتصال شاركيه الصور والقصص المرحة. يذلك ستكونين مثالاً عملياً لطفلك وستشجعينه على تكوين صداقات في المدرسة ليحظى بذكريات جميلة مثل ذكرياتك.

5| تحدثي مع طفلك عن الصداقة

تحدثي مع طفلك باستمرار عن الصداقة ومعناها وأهميتها في حياتنا. وعلميه على الصفات الهامة التي يجب توفرها في الصديق الحقيقي، وهي الإخلاص والمحبة والاحترام. بذلك ستساعدين طفلك ليكون شخصاً يود الآخرين مصادقته، وستسهلين عليه مهمة إيجاد أصدقاء مناسبين لتكون الحياة الاجتماعية لطفلك في المدرسة إيجابية .

6| لا تقولي “طفلي خجول”

إذا كان طفلك يواجه صعوبة في التحدث للآخرين، لا تقومي بإطلاق صفة الطفل الخجول عليه أمام الآخرين. فأنت بذلك ستشجعين السلوك الانطوائي ولن تنمي مهارات طفلك الاجتماعية. ركزي دوماً على الجوانب الإيجابية في شخصية طفلك وقومي بإبرازها وتنميتها ليتخلص من خجله ويصبح اجتماعياً.

7| علمي طفلك مهارات حل المشكلات

عندما يأتي طفلك إليك باكياً بسبب مشكلة معينة واجهها مع الآخرين مثل التنمر أو غيرها، احتضنيه وأخبريه بأن كل شيء سيكون على ما يرام. ثم راجعي معه خطوات عملية يمكنه القيام بها لحل مثل هذه المشكلات الاجتماعية بنفسه. عندما يصبح طفلك قادراً على حل مثل هذه المشاكل سيحظى بحياة اجتماعية سليمة في المدرسة وخارجها.

 

اقرئي أيضاً مرحلة قبل المراهقة، ما التغييرات التي قد تلاحظينها على طفلك؟

سهلي انتقال طفلك إلى مدرسة جديدة

دليلك في موسم العودة للمدارس

العودة للمدارس

7 أخطاء تساهم في تربيتك لطفل أناني

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *