7 لمسات صغيرة من أجل حياة زوجية مستقرة

7 لمسات صغيرة من أجل حياة زوجية مستقرة

عندما تنتهي رحلة شهر العسل في أي زواج تبدأين عيش حياة زوجية حقيقية لذلك قد تجدين صعوبة في إيجاد التوازن والحصول على حياة زوجية مستقرة. تتطلب السعادة الزوجية  الكثير من العمل الجاد من قبل الطرفين لإنجاح الزواج وإضافة الاستقرار على أي حياة زوجية . فيما يلي بعض اللمسات الصغيرة التي ستساعدك على تحقيق ذلك بنجاح.

1| ابداء الاحترام من خلال الاهتمام

استمعي لزوجك عندما يتحدث إليك، فالاحترام المتبادل سر نجاح أي علاقة زوجية. عندما يمنح الأزواج الاهتمام لبعضهم البعض، تكون هذه دلالة هامة على الاحترام. إذا أراد زوجك التحدث إليك وأنت منشغلة بشيء آخر اشرحي له بهدوء أنك تودين الاستماع له بعناية عندما تنتهين مما تقومين به، فذلك أفضل بكثير من التظاهر بالاستماع من غير اهتمام.

2| القيام بأمور مسلية معاً

أوجدي أشياء مسلية تستمتعون بالقيام بها وقوموا بها معاً. مارسوا الرياضة معاً، تنزهوا معاً، أو مارسوا هواية تستمتعون بها سويةً. لا يهم ما هو النشاط بقدر استمتاعكم بالقيام به مع بعضكما. فقضاء الوقت الممتع والمسلي سيقوي علاقتكما ويمنح علاقتكما بعداً هاماً ويزيد زواجك استقراراً وسعادة.

3|عدم التركيز على تفاصيل قضاء الوقت المشترك

قضاء الوقت المشترك بين الأزواج أمر في غاية الأهمية، ولكن لا تجهدي نفسك بالتخطيط والتجهيز بأدق التفاصيل كلما أردت قضاء الوقت مع زوجك. فذلك سيخلق ضغطاً واجهاداً غير ضروريين. فأنت غير مطالبة بتجهيز عشاء رومانسي على ضوء الشموع كلما أردت تخصيص وقت مع زوجك، فالأهم هو قضاء الوقت معاً باهتمام وحب، بغض النظر عما تقومان به.

4|تقدير الآخر

ذكري زوجك وذكري نفسك بأنك تقدرينه، أشارت الدراسات أن فشل أغلب الزيجات يرجع إلى عدم الاشباع العاطفي والذي يحدث عندما يعتاد الأزواج على بعضهم ولا يعود أحدهم يقدر الآخر كما كان الحال في بداية الزواج. أشعري زوجك بأنك تقدرينه وتهتمين لوجوده في حياتك استقبليه بحرارة عندما يعود من العمل ولا تبقي نظرك مثبتاً على هاتفك أو كمبيوترك المحمول.

5|الشكر على الأشياء الصغيرة

بدلاً من أن تذكري زوجك دوماً بتضحياتك ومجهودك اليومي كزوجة وأم، اشكريه باستمرار على الأشياء الصغيرة التي يقوم بها من أجلك ومن أجل اسرتكما، فهذه الخطوة الإيجابية ستشجعه على تقليدك والقيام بشكرك على ما تقومين به. بدلاً من أن تقولي “لقد نظفت البيت اليوم، إذا عليك تنظيف الحديقة” قولي “شكراً لأنك ساعدت ابننا في الدراسة لامتحانه”. سيعتاد بذلك زوجك على شكرك وسيتعلم أطفالك أيضاً هذه الصفة الإيجابية.

6|الاهتمام بالمظهر

بعد مرور سنوات على الزواج وإنجاب الأطفال، تهمل الكثير من النساء بالاهتمام بمظهرهن. وهو أمر طبيعي يحدث مع الإجهاد المصاحب للحمل والولادة وزيادة الوزن، ولكن هناك القليل من الأشياء التي يمكنك القيام بها لاستعادة رشاقتك والاهتمام بمظهرك لتبدي مثل النجمات دون الذهاب لعيادة تجميل. ان سماع كلمة “تبدين جميلة اليوم” ستعطيك دفعة إيجابية وتضيف الاستقرار لحياتك الزوجية.

7|التعامل بلطف

كثيراً ما يقوم الزوجين بتفريغ احباطهم في نهاية يوم العمل او اليوم مع الأطفال بشكل سلبي على بعضهم، وذلك يؤثر سلباً على الحياة الزوجية. تجاوزي تعبك في نهاية اليوم ولا تفرغي غضبك واحباطك في وجه زوجك، فربما مر هو أيضاً بيوم عصيب، كوني إيجابية في التعامل ولطيفة، وتحدثي معه بهدوء عما تشعرين به ستجدين فيه مستمعاً وسنداً عندما تواجهينه بلطف، وذلك سيقوي علاقتكما وسيزيد من استقرار زواجكما.

 

تصفحي أيضاً حديث الوسادة سيبقيكِ على تواصل مع زوجك

تصفحي أيضاً 5 أفكار لمفاجئة زوجك في الفالنتاين

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *