7 علامات مبكرة للحمل

7 علامات مبكرة للحمل

هل تشكين بأنك حامل؟ قد توجد علامات مبكرة للحمل مع اقتراب موعد دورتك الشهرية، أو بعدها بأسبوع أو اسبوعين. قد تعرفين بأنك حامل من خلال بعض أعراض الحمل المبكرة التي تظهر خلال الأسابيع الأولى من اخصاب الجنين. لخصنا لك فيما يلي أبرز أعراض الحمل المبكرة.

أبرز أعراض الحمل المبكرة 

-النفور من بعض أنواع الطعام

 قد يؤدي ارتفاع هورمون الاستروجين المصاحب للحمل، إلى التسبب بردود فعل سلبية تجاه بعض الأطعمة وروائحها، فقد تجدين نفسك متضايقة من رائحة قهوتك الصباحية التي طالما أحببتها أو رائحة اللحم المطهو. إذا شعرت ببعض هذه العلامات فقد يدل ذلك على أنك حامل.

-تقلبات المزاج

 تشعر أغلب النساء الحوامل بتقلبات في المزاج وحساسية عاطفية زائدة. فقد تشعرين بفرح أو حزن كبير. وهي من أهم علامات مبكرة للحمل وذلك بسبب تأثير تغير الهورمونات على الجهاز العصبي والدماغ. إذا شعرتِ بحزن أو كآبة شديدين تحدثي إلى طبيبتك وشاركيها ما تشعرين.

-انتفاخ في البطن

من علامات مبكرة للحمل الشعور بالانتفاخ في منطقة البطن مثلما قد تشعرين قبل موعد دورتك الشهرية. يحدث ذلك بسبب التغير المفاجئ في الهورمونات بالرغم من أن حجم الرحم لا يزال صغيرا.

-التبول المتكرر

 بعد حدوث الحمل بفترة قصيرة سيؤدي تغير الهورمونات إلى ازدياد ضخ الدم في الكليتين مما سيزيد من امتاء المثانة بسرعة أكبر، وسيدفعك ذلك إلى التبول مرات أكثر من المعتاد.

-التعب المفاجئ

 قد يسبب ارتفاع هورمون البروجيستيرون المفاجئ والمصاحب لحدوث الحمل بشعورك بالإرهاق المستمر. بالإضافة إلى تكرار استيقاظك خلال الليل لدخول الحمام، والشعور بالغثيان في الصباح واللذان سيزيدان من شعورك بالتعب والإرهاق.

-انتفاخ وألم في الثديين

 سيؤدي التغير في الهورمونات إلى حدوث انتفاخ وألم أو انزعاج في الثديين، لا تقلقي ستزول هذه الأعراض مع انقضاء الثلث الأول من الحمل.

-الغثيان

تشعر أغلب النساء الحوامل بالغثيان والتقيؤ في الصباح في الشهر الثاني من الحمل. ولكن قد تشعر بعض النساء بالغثيان طيلة الوقت بعد أسبوعين من حدوث الحمل.

إذا كنت تشعرين بأكثر من واحدة من هذه العلامات، تحدثي إلى طبيبتك واطلبي منها اجراء الفحوصات اللازمة للتأكد، وإذا تأكدتي من أنك حامل، احصلي على الراحة اللازمة واتبعي نصائح طبيبتك.

 

 احصلي على كل ما تحتاجه الأم الحامل من الأزياء و منتجات العناية ببشرة الحامل من ممزورلد.

 

اقرئي المزيد في ماذا تتوقعين في الثلث الأول من الحمل؟

Share this article on Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter

انضمي للنقاش

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *